أضيف في 13 مارس 2018 الساعة 12:03


من بينها كلميم والنواحي .."الأندزوا" تطلق مشروعا ضخما لغرس الأركان الفلاحي بالمناطق الهشة


نون توداي - أكادير
تحت رئاسة الكاتب العام لقطاع الفلاحة، وبحضور ممثلي السلطات والمصالح القطاعية المعنية والتنظيمات المهنية وهيئات المجتمع المدني، احتضن مقر الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان بمدينة أكادير، صبيحة يوم أمس الاثنين،  لقاء للإعلان عن  إطلاق مشروع ضخم لغرس الأركان الفلاحي بالمناطق الهشة، كأول مشروع ممول من طرف الصندوق الأخضر للمناخ عبر وكالة التنمية الفلاحية باعتبارها المؤسسة المعتمدة من لدن الصندوق المذكور، فيما ستتكلف الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان بتنفيذ المشروع بشراكة مع التمثيليات الجهوية والإقليمية لقطاع الفلاحة وكذا وكالة الحوض المائي لسوس ماسة.
وأفاد بلاغ صحفي توصلت " نون توداي" بنسخة منه، بأن " مشروع غرس الأركان الفلاحي بالمناطق الهشة يأتي في إطار تمويل مشترك بين الحكومة المغربية  والصندوق الأخضر للمناخ الذي يساهم بما قيمته 39,3 مليون دولار أمريكي، أي بنسبة 80% من الكلفة الإجمالية للمشروع".
و"يمتد انجاز هذا المشروع على ست سنوات ويغطي مناطق المجال الحيوي للأركان، ويهدف إلى تنمية الأركان الفلاحي كنموذج اقتصادي متأقلم مع التغيرات المناخية بإمكانه خلق نقلة نوعية في صياغة و إنجاز مشاريع فلاحية مستدامة وذات مردودية ومتأقلمة مع التغيرات المناخية".
وحسب ذات البلاغ، فإن  " هذا المشروع يندرح في سياق مخطط المغرب الأخضر، خصوصا العقد البرنامج المتعلق بتنمية سلسلة الأركان. كما يستجيب لأحد التزامات المغرب فيما يخص التكيف مع التغيرات المناخية، نظرا لإدراج برنامج الأركان الفلاحي ضمن تدابير التخفيف الملائمة على الصعيد الوطني (NAMA) المقترحة من طرف المغرب في إطار الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة للتغيرات المناخية للحد من الغازات المسببة للاحتباس الحراري بنسبة 42% في أفق 2030".
ويروم القائمون على هذا المشروع إلى " إحداث محيطات الأركان الفلاحي على مساحة 10.000 هكتار منها 2000 هكتار من الزراعة البينية مع الأعشاب الطبية والعطرية، بالإضافة لإستعمال تقنيات تجميع وتثمين المياه السطحية؛ مما سيساهم لا محالة في التخفيف من الضغط على الموارد الغابوية و تحسين إنتاجية شجر الأركان. ومن جهة أخرى، دعم التنظيم المهني للمستفيدين ومنتجي الأركان بهدف تحسين ظروف عيش الساكنة المحلية وخاصة النساء.
علاوة على ذلك، فالمشروع يهدف الى ابتكار إطار مؤسساتي وتنظيمي مناسب عبر تقوية قدرات مختلف الفاعلين المعنيين في مجال التأقلم مع التغيرات المناخية وكذا دعم البحث العلمي المتعلق بالأركان ومجاله الحيوي".

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
شاب صحراوي متهم بارتكاب جريمة إلكترونية بإسبانيا
إختلاسات في الميزانية العامة لولاية العيون تدفع العامل " حميد الشرعي" إلى مراسلة الوزارة
خطييير.." ابو مصعب" منسق القاعدة بالمغرب درب مقاتليه على تنفيذ عمليات انتحارية لتفجير مطاركلميم
رئيس جماعة قروية بإقليم كلميم يشترى بقعة أرضية بمراكش بحوالي مليار سنتيم
ساكنة حي العمارات بالسمارة تعتصم تنديدا بقرار السلطات المحلية هدم واجهات منازلهم‎
ساكنة الشاطئ الأبيض تنتفض لإطلاق "سراح" الشاطئ الأبيض ورفض التهميش والإقصاء
شبح خمس نجوم بولاية كلميم....؟؟ "باشا" يختفي عن الأنظار منذ تعيينه قبل سنتين.
إستغلال "بشع" لسيارات المجلس الإقليمي لكلميم، والرئيس "ينهج" سياسة طائر النعام.
من يوقف "عصابة التعرض" ضد تحفيظ أملاك المواطنين بكليميم؟
شباب حي السكنى بالسمارة يطالب بمحاسبة ناهبي المال العام.( فيديو)