أضيف في 3 يناير 2018 الساعة 18:26


" اجبابدي" يكتب .. " اللعب بورقة القبلية المقيتة رسالة إلى من يهمه الأمر..."


بقلم: الحسين اجبابدي
في خضم الصراع السياسي بجهة كلميم وادنون (صراع الموت والحياة لدى البعض) أثناء وبعد الإنتخابات الجزئية لإقليم سيدي إفني، برز إلى السطح ومن قبل أطراف معينة تروج وتسمم الوضع بإذكاء النعرات ومحاولة إشعال الفتنة تحت راية العصبية القبلية والتفريق بين مكونات الجهة العرقية والإثنية الضاربة في جدور التاريخ، من خلال اللعب على شماعة ووتر الباعمراني والصحراوي وأحقية الطرف المنهزم في الإنتخابات لتمثيل المكون الباعمراني دون غيره،لتصل نيران تلك المحاولات إلى درجة خطيرة تروم ضرب مصداقية مؤسسات الدولة وخلق فتنة أخرى بالتركيز على عنصر إمجاض والتشكيك في مدى إنتمائه لأيت باعمران وكذا تصريف العديد من السموم الغرض الخفي منها إبتزاز الدولة ومحاولة لي الذراع من أجل ضمان مصالح لوبي لفضته كل مكونات الجهة التي قالت وتقول لا للفساد ضده.
إن الخطير والقذر في آن واحد هو الإختباء وراء القبيلة وتحريك بعض الدمى من خلف الستار من أجل تأجيج الوضع ومساومة الدولة ليس حبا في أيت باعمران أو دفاعا عن مصالح أيت باعمران إنما الهدف الحقيقي والوحيد هو تحقيق مصلحة شخصية وضمان مصالح لوبي متورط في الفساد حتى النخاع وبدأ الخناق يدور حول عنقه من شتى الجهات.
أيها الباعمرانيون لا تنطلي عليكم الحيلة ولا تنخدعوا وتنجروا لتكونوا حطبا لحماية الفساد فالفساد إلى زوال.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
النخب السياسية: النخبة السياسية المحلية بالسمارة نموذجا
ساكنة آسا ورحلة الشتاء والصيف
لا أرى ضرورة في مهمة عازمان ذلك أن مشكلتنا في بنية الدولة
الساخرون من كليميم باب الصحراء
لأجل ضمان تعليم مغربي وطني حقيقي
نحو نموذج تنموي تحرري لصحرائنا العزيزة( يا وني ماغلاها )
سامحينا أيتها الحمير!!
هل أنتج أنوزلا إرهابا!!
بلاد الغرائب
مؤسسة وســـــــيط المملكة : بين انتظارات الساكنة في الصحراءوضعف النتائج المنفذة