أضيف في 3 ماي 2018 الساعة 19:53


إلى من يهمهم الأمر "تينزرت اولا"


بقلم: عبد الرحيم اجمان

قبل أيام حازت بلدة تينزرت على جائزة إعتبرت الأولى على الصعيد الوطني ، هذه الجائزة كانت ثمرة مجهودات ذاتية من أبناء هذه البلدة في إطار تثمين منتوجات الواحة من التمور المتنوعة ذات الجودة العالية التي تتميز بها واحة تينزرت، وتم بذلك تشريف الجماعة اولا ثم الإقليم ثم جهة كلميم وادنون بصفة عامة .

اليوم وخلال الدورة الإستثنائية للمجلس الإقليمي لكلميم تمت المصادقة على بناء و تجهيز ثلاث وحدات إنتاجية لتثمين المنتوجات المجالية و قد تم إقصاء جماعة تغجيجيت من هذا المشروع و بالتالي إقصاء بلدة تينزرت التي تتوفر على عشرات الضيعات الفلاحية المتخصصة في إنتاج التمور بالإضافة الى السواقي و الضفاف التي تعلوا من على تربتها آلاف اشجار النخيل المثمرة ، بلدة تينزرت تابعة ترابيا لجماعة تغجيجت و تتكون من ثلاث دواوير هي (أكادير إدران-تيخابرين و إدبولحسن و بويعلى) و تضم المئآت من الأسر القاطنة و المنازل الآهلة .

إقصاء تينزرت اليوم و المرور من خلالها وصولا الى جماعة اخرى تبعد عن تينزرت بكيلومترات أمر غير مستساغ نهائيا ، و نحمل المسؤولية في ذلك الى هؤلاء :

1-لممثلي تينزرت بالمجلس الجماعي السيد إحيا السايح و السيدة خديجة الوزاني عن عدم تحركهم في هذا الإطار و عدم تفاعلهم مع ضرورة تمكين تينزرت وشبابها من الوسائل اللازمة لتنمية قدراتهم الإنتاجية و تثمينها، ومن خلالهم للمجلس بأغلبيته ومعارضته.

2- لممثل الجماعة بالمجلس الإقليمي السيد لحسن اولمحجوب الذي لم يبادر بإقتراح تمتيع تينزرت بوحدة إنتاجية لتثمين المنتوجات بكون تينزرت تابعة للجماعة التي يمثلها .

و لا شك بأن رئآسة المجلس الإقليمي كذلك و السادة ألأعضاء جميعا الذين مروا من وسط تينزرت وصولا الى جماعة "امتضي" دون إبداء اي إهتمام لهذه البلدة التي تعتبر مساحتها و تعداد سكانها اكبر بكثير من بعض الجماعات داخل الإقليم على امتداد ترابه.

وبناء على ذلك و للأمانة فقط ارتأينا ان نذكر الجميع بأن بلدة تينزرت عاصمة قبيلة "إداولكان" ، هي بلدة آهلة بالمواطنين وليست مسرحا للحملات الدعائية او خزانا للأصوات الإنتخابية ، و أن المشاركة في الإستحقاقات على اختلافها كانت لغرض وضع قدم في طريق ترجيح كفة المصلحة العامة و تعميم التنمية ببلدتنا العزيزة ، وإن حديثنا هذا كان لابد منه من باب "البراكماتية" او سموها كما شئتم و لأن#تينزرت وساكنتها يستحقون الأفضل.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
النخب السياسية: النخبة السياسية المحلية بالسمارة نموذجا
ساكنة آسا ورحلة الشتاء والصيف
لا أرى ضرورة في مهمة عازمان ذلك أن مشكلتنا في بنية الدولة
الساخرون من كليميم باب الصحراء
لأجل ضمان تعليم مغربي وطني حقيقي
نحو نموذج تنموي تحرري لصحرائنا العزيزة( يا وني ماغلاها )
سامحينا أيتها الحمير!!
هل أنتج أنوزلا إرهابا!!
بلاد الغرائب
مؤسسة وســـــــيط المملكة : بين انتظارات الساكنة في الصحراءوضعف النتائج المنفذة