أضيف في 15 غشت 2013 الساعة 16 : 12


بيان المعطلين الصحراويين بمدينة الداخلة


بـــــــــــــــــــــيـانعن المعطلين الصحراويين بمدينة الداخلة

 

 

    رغم ما تزخر به المدن الصحراوية من موارد طبيعية متنوعة سواء أكانت ثروة بحرية أو غيرها من فوسفاط و معادن أخرى تم إكتشاف بعضها و لا يزال الكثير منها في باطنها، فإنه لم يكتب لأهل هذه الأرض أن يعرفوا القطيعة مع سياسة الفقر و التجويع التي إنتهجتها الدولة ضدهم في الماضي القريب ولا زالت تقوم بذلك دون أن يعرف السبب . وأمام هذا الواقع المرير و الظرفية المشحونة بالعديد من التطورات و القضايا الحساسة و التي تهمنا بشكل مبــــاشــــر، ارتأينا نحن المعطلين الصحراويين بمدينة الداخلة باعتبارنا جزء لا يتجزأ من هذه المجتمع إصـــدار هذا البيان التوضيحي لعدد من القضايا و الأمور التي مر منها ملفنا المطلبي العادل و المشروع ، و الـــذي ظللنا نناضل لأجله بشتى الطرق الحضارية الراقية و السلمية رغم ما تعرضنا له من ضرب مبرح وسب و شتم و قذف على يد السلطات المحلية بكافة تلاوينها و تشكيلاتها.

فمنذ سنة 2011 و نحن نطرق جميع الأبواب الممكنة و التي استبشرنا خيراً منها ،وذلك من أجل تسوية وضعيتنا التي لا تتطلب الكثير من العناء و الجهد ، إلا أن أحـدهـم لم يكـلـف نفسه ولوعنـــاء الإستماع لمطلبنا و الجلوس معنا على طاولة الحوار التي تعتبر أرقــى طريقة للتعبير عن الحـــرية و الديمقراطية التي طالما أوهمنا بأننا نعـيش في كنفها ، فلا والي جهة وادي الـذهـبلكًويرة أو عامــــل إقليم أوسرد خصنا بلقاء طيلة هذه المدة ، ما دفعنا إلى تنظيم العديد من الوقفات السلمية أمام ولاية الجهة و أماكن أخرى و التي كان هدفنا منها إسماع صوتنا لكل من صم أذانـه و رفـض الحــوار معنا ، إلا أننا لم نواجه إلا بسياسة القمع و الضرب و التخويف التي تعاملنا معها بكل وعي ونضج ، ورفضنا الانجرار ورائها رغم ما تعرضنا له من ضرب و حشي همجي و مبرح، ولم تتوقف وتيرة القمع عند هذا الحد بل تجاوزته إلى مـا هو أبعد من ذلك ،كإجبــار بعضنا تحت لغة التهديد و الوعيد على إمضاء محاضر إلتزام مطبوخة سلفا بمخافر الشرطة و التي هدفها الوحيد توقيفنا و جعلنا نتنازل عن مطالبنا العادلة و المشـروعـة، و التي لم ندخر جهدا في الدفاع عنــها ، ناهيك عن مطارداتنا بأزقة المدينة و البحث عنا في كل مكان دون سبب قانوني يذكر .

    فرغم كل هذه الممارسـات الدنيئة لم يصدر منا ولو عملا عدوانيا واحد ، ضبطنا أنفسنا و عبرنا بطرق حضارية عن رفضنا لهذه الطريقة الغير سليمة التي يتم التعامــل معنا بها ، فــــلم تســــجل ولـــو إصابة واحدة في صفوف القوات العمومية كنا السبب فيها ، و لم نقم بأي عمـل تخريب للممتلكــات العامة ولم يثبت في حقنا دليل واحد يدل على ضعفنا وعدم نضجنا ، فنحن الذين كنا دائما نرقي بأنفسنا عن الانجرار وراء هذه الدسائس و الكمائن التي كان و لا يزال هدفها الوحيد هو إظــهارنا بصورة المجرمين و المخربين .

    و أمام كل هذه التطورات الخطيرة التي عرفها ملفنا المطلبي العادل طيلة السنوات الماضية من معاملات لا أخلاقية و غير مسؤولة ، و أمام سياسة صم الأذان و تكميم الأفواه التي إختارتالسـلطـات المــحلية التعامــل معنا بها دون سبب يذكر ، لا يسعنا إلا أن نعلن نــحن المــعطلين الــصحراويين بمدينة الداخلة للرأي العام بكافة تلاوينه عن مايلي :

_أولا : عدم تراجعنا ولو قيد أنملة عن مطالبنا العادلة و المشروعة و التي على رأسها حقنا في التوظيف المباشر و الاستفادة من خيراتنا؛

_ثانيا : سحبنا جميع ملفاتنا الإدارية من مرفق الولاية كرد فعل على سياسة التهميش والإقصاء وعدم الحوار من والي الجهة ، إذ لا ضرورة من هذه الملفات في ظل هذا التهميش والإقصاء من طرفه ؛

_ثالثا : مواصلتنا لوقفاتنا السلمية بوتيرة أكبر و أسرع ، و التي سنبقى نعتبرها الطريق الأمثل و الأنسب لانتزاع حقوقنا المغتصبة ؛

_ رابعاً  ندعو إلى إطلاق سراح معتقلي أحداث الداخلة بدون قيد أو شرط ؛

_ خامساً : دعمنا لكافة الفئات الصحراوية المهمشة و المفقرة رغم ما تزخر به هذه المنطقة من خيرات و موارد طبيعية كفيلة بإغنائها ؛

_سادساً : مطالبتنا للجميع بتوحيد الصفوف و تطوير الأساليب النضالية من أجل تحقيق الأهداف و تحصين المكتسبات التي بدأت تسلب منا ؛

_سابعا : دعوتنا كافة الهيئات و المنظمات و الجمعيات الصحراوية التي تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان تسليط الضوء على ملفنا و مواكبة كل ما سنقوم به من عمل نضالي في القريب العاجل؛

_ثامناً : دعمنا و تأييدنا لكافة التوصيات الصادرة عن مجموعة الأطر العليا الصحراوية المعطلة بالعيون والتي كانت على الشكل التالي :

_ أولا: ندعو كافة الهيئات الحقوقية و المدنية و النقابية، ثم جميع الإطارات الجماهيرية إلى ضرورة تأسيس إطار مدافع عن حقوق المعطلين الصحراويين في العيش الكريم.

_ ثانيا : ضرورة تمسك الجميع بالحق في الاحتجاج السلمي دفاعا عن القيم و المبادئ المشتركة.

_ ثالثا : ندعو إلى إطلاق سراح معتقلي ملحمة اكديم ازيك التاريخية بدون قيد أو شرط .

_ رابعا : ندعو جميع المعطلين الصحراويين إلى ضرورة الاتحاد في مواجهة سياسية الإجهاز المغربية .

_ خامسا: تمسكنا الراسخ بحقوقنا العادلة و المشروعة في الحياة الكريمة.

_ سادسا : تنديدنا القوي باتفاقية الصيد البحري مع الاتحاد الأوروبي ما لم تشمل مراقبة وضعية حقوق الإنسان، ثم استفادة الساكنة الصحراوية من خيراتها .

_ سابعا : دعوتنا كافة الإطارات و الفعاليات الحقوقية إلى رص الصفوف .

وكمقترح منا :

    نقترح على جـميع المـعطـلين الصحراويين و بكـافة المداشر و المدن الصحراوية ، عقد جـمـع عـام بمـدينة العيون قـصـد رص و توحيد الصفوف من أجل وضـع إستراتيجية نضالية موحدة واضحة المعالم نتبعها جميعا من أجل إنتزاع حقوقنا العادلة و المشروعة.

و الله ولي التوفيق





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
بيان : الإتحاد الإقليمي لفروع المنظمات والجمعيات التربوية بالعيون
بلاغ الجمع العام التأسيسي لمرصد الجنوب لسياسات التنمية
بلاغ رقم 1 لمعتصم الكرامة بأفركط
بيان تنديد وتضامن مع الصحفى الانصاري من المؤتمر الوطنى الازوادي
منتخبو وأعيان "أيتوسى وتركز" يؤكدون مواصلة إعتصامهم ويحذرون "الوالي" من إتخاذ قرار تفكيكه بالقوة
حقوقيون بكليميم يتضامنون مع "علي أنوزلا‎"
البيان التضامني لنادي كلميم للصحافة والإعلام مع "علي انوزلا".
بلاغ ولاية جهة كلميم السمارة بخصوص تفكيك مخيم أيتوسى بمنطقة تيزيمي.
قبائل أيتوسى وتركز تؤكد عزمها على مواصلة كافة الأشكال السلمية للحفاظ على حقوقها التاريخية.(بيان)
قبائل أيتوسى بكليميم تطالب وزارة الداخلية بفتح تحقيق عاجل وفوري في ملابسات أحداث أسا الدامية.