أضيف في 26 مارس 2019 الساعة 20:04


قبل 10 سنوات .. جماعة اسرير "حذرت" السلطات من ظهور الوثيقة " المشبوهة" ل" 357 كلم مربع"


نون توداي -كلميم
تعيش جماعة اسرير " غليانا واحتقانا " منذ إقدام شخصين من شمال المملكة على الإدلاء بوثيقة يزعمان من خلالها تملكهما  16 ألف و400 هكتارا من أراضي ساكنة جماعتي اسرير وفاصك، بموجب عقد شراء محرر  بأكادير والذي تقدما به للتعرض ضد مئات مطالب التحفيظ الجماعي مما أجج غضب المتضررين وقرروا الدخول في سلسلة من الأشكال الاحتجاجية التصعيدية للمطالبة بفتح تحقيق في ظروف وملابسات استصدار هذا العقد  " المثير للجدل" والذي يتضمن مساحة شاسعة تعادل مساحة ولاية واشنطن الأمريكية.
" مصادرنا" أفادت بأن جماعة اسرير، سبق أن راسلت في مطلع سنة 2010، السلطات الولائية بكلميم، "تحذرها" من تبعات ظهور وثيقة " مشبوهة"  عبارة عن ملحق رسم استمرار لأحد الأشخاص، مساحته 357 كلم مربع، استخرجه من المحكمة الابتدائية بانزكان بالاعتماد على شهادة أشخاص لا علاقة لهم بالجماعة ودون الحصول على الشهادة الإدارية التي تعتبر إلزامية لتسليم مثل هذه العقود.  
جماعة اسرير قبل 10 سنوات، طالبت من خلال هذه الرسالة بالتحقيق في  الرسم المذكور  حفاظا على أملاك الساكنة من الترامي والاحتيال.
لكن لا أحد حرك ساكنا منذ 2010 .. النتيجة ..  احتقان واحتجاجات ... وساكنة تواجه المجهول





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
شاب صحراوي متهم بارتكاب جريمة إلكترونية بإسبانيا
إختلاسات في الميزانية العامة لولاية العيون تدفع العامل " حميد الشرعي" إلى مراسلة الوزارة
خطييير.." ابو مصعب" منسق القاعدة بالمغرب درب مقاتليه على تنفيذ عمليات انتحارية لتفجير مطاركلميم
رئيس جماعة قروية بإقليم كلميم يشترى بقعة أرضية بمراكش بحوالي مليار سنتيم
ساكنة حي العمارات بالسمارة تعتصم تنديدا بقرار السلطات المحلية هدم واجهات منازلهم‎
ساكنة الشاطئ الأبيض تنتفض لإطلاق "سراح" الشاطئ الأبيض ورفض التهميش والإقصاء
شبح خمس نجوم بولاية كلميم....؟؟ "باشا" يختفي عن الأنظار منذ تعيينه قبل سنتين.
إستغلال "بشع" لسيارات المجلس الإقليمي لكلميم، والرئيس "ينهج" سياسة طائر النعام.
من يوقف "عصابة التعرض" ضد تحفيظ أملاك المواطنين بكليميم؟
شباب حي السكنى بالسمارة يطالب بمحاسبة ناهبي المال العام.( فيديو)